6 تموز يوليو 2016 / 19:12 / بعد عام واحد

أمريكا: العقوبات على قيادة كوريا الشمالية قد تكون لها تداعيات عالمية

زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون يتابع عملية إطلاق صاروخ طويل المدى يوم 8 مايو آيار 2016. (صورة حصلت عليها رويترز من طرف ثالث ولم يتسن لرويترز التحقق بشكل مستقل من صحتها او محتواها او مكانها او تاريخها. تستخدم الصورة في الاغراض التحريرية فقط ولا يجوز بيعها للاستخدام في حملات التسويق او الدعاية. يحظر استخدام الصورة داخل اليابان ولا يجوز بيعها للاستخدام سواء في اغراض تحريرية او تجارية داخل اليابان).

واشنطن (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الأربعاء إن قرار الولايات المتحدة فرض عقوبات على مسؤولين من كوريا الشمالية بينهم الزعيم كيم جونج أون يوجه أنظار العالم للمرة الأولى للكثير من الأفراد ويمكن أن تكون له "تداعيات مالية عالمية."

وفرضت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الأربعاء عقوبات على كيم وعشرة أفراد آخرين وخمس وزارات وإدارات حكومية لارتكابها انتهاكات لحقوق الإنسان.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية جون كيربي إن العقوبات ليست رمزية وحسب وإن من الممكن أن تنتبه لها دول أخرى وتلتزم بها بعد أن طبقتها الولايات المتحدة. وأضاف "بصراحة شديدة من الممكن أن تكون هناك تداعيات مالية عالمية على بعض الأفراد."

إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below