7 تموز يوليو 2016 / 16:26 / بعد عام واحد

محكمة كندية تؤيد بقاء عضو بفرقة إعدام نازية داخل البلاد

أوتاوا (رويترز) - حقق عضو سابق بفرقة إعدام نازية يبلغ من العمر 92 عاما تحاول الحكومة الكندية سحب جنسيته منذ عشرين عاما نصرا قضائيا يوم الخميس مما يعزز فرصه في البقاء داخل البلاد.

ورفضت المحكمة العليا الاستئناف المقدم من الحكومة ضد قرار محكمة أدنى كان في صالح هيلموت أوبرلاندر الذي يقول إنه أجبر على العمل مترجما للفرقة ولم يشارك في القتل.

وهاجر الرجل إلى كندا في عام 1954 وأصبح كنديا في عام 1960 لكنه لم يبلغ سلطات الهجرة بعمله في الخدمة العسكرية. وتحاول الحكومة تجريده من الجنسية منذ عام 1995.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below