ألمانيا تطالب رئيسة وزراء بريطانيا المقبلة بالوضوح في عملية الخروج من الاتحاد الأوروبي

Tue Jul 12, 2016 4:31pm GMT
 

من إليزابيث بيبر وكايلي مكليلان وويليام جيمس

لندن (رويترز) - زاد قادة ألمانيا الضغط على رئيسة وزراء بريطانيا المقبلة تيريزا ماي يوم الثلاثاء بمطالبتها بتوضيح سريع لتوقيت بدء إجراءات انفصال بلادها عن الاتحاد الأوروبي.

وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في مؤتمر صحفي "مهمة رئيسة الوزراء الجديدة.. ستكون الوضوح فيما يتعلق بالعلاقة التي تريد بريطانيا إقامتها مع الاتحاد الأوروبي."

وقال وزير ماليتها فولفجانج شيوبله إن الوضوح مطلوب بشدة للحد من حالة عدم اليقين بعد تصويت البريطانيين المفاجئ لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي والذي يعصف بالاتحاد وألقى بثقله على عقود من التكامل الأوروبي.

وستحل ماي (59 عاما) محل ديفيد كاميرون الذي استقال بعد رفض البريطانيين الاستماع لنصيحته وتصويتهم في استفتاء يوم 23 يونيو حزيران لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وبعد حضور اجتماع الحكومة القصير ثم مغادرته لوحت وزيرة الداخلية الحالية ورئيسة الوزراء المقبلة بيدها بقدر من الخجل على أعتاب 10 داونينج ستريت الذي سيصبح قريبا مقرها.

وستواجه ماي مهمة ضخمة لفصل بريطانيا عن قوانين الاتحاد الأوروبي التي تراكمت لأكثر من أربعة عقود والتفاوض على بنود تجارية جديدة وتقليص الضرر المحتمل على الاقتصاد.

وارتفع الجنيه الاسترليني بنسبة 1.6 بالمئة مقابل الدولار متجاوزا مستوى 1.32 دولار إثر نبأ تعيينها رئيسة جديدة للوزراء يوم الاثنين قبل أسابيع من الموعد المتوقع بعد انسحاب المنافسة الوحيدة من أمام ماي.

لكن قيمة الجنيه لا تزال أقل بنسبة 12 بالمئة من 1.50 دولار وهو السعر الذي اقترب منه عشية الاستفتاء وهو أمر يعكس مخاوف من تأثير سلبي لقرار الخروج من الاتحاد الأوروبي على التجارة والاستثمار والنمو.   يتبع

 
رئيسة الوزراء تيريزا ماي امام مقر الحكومة البريطانية في لندن يوم الثلاثاء. تصوير: بيتر نيكولز - رويترز.