15 تموز يوليو 2016 / 08:57 / بعد عام واحد

كيري: هجوم نيس يؤكد الحاجة لتسريع وتيرة جهود التصدي للإرهاب

موسكو (رويترز) - قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يوم الجمعة لنظيره الروسي سيرجي لافروف في موسكو إن الهجوم الذي وقع في مدينة نيس الفرنسية يظهر الحاجة إلى تسريع الجهود الدولية للتصدي للإرهاب خاصة في سوريا.

وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف (إلى اليسار) يصافح نظير الأمريكي جون كيري في موسكو يوم الخميس. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الأنباء

وقال كيري الذي أجرى محادثات في وقت متأخر يوم الخميس مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنصبت على الصراع في سوريا إن المحادثات كانت بناءة و”صريحة للغاية وجادة جدا“.

لكن المتحدث باسم الكرملين قال إن بوتين وكيري لم يتطرقا بشكل مباشر إلى مسألة التعاون العسكري بين موسكو وواشنطن في سوريا والتي كانت محور اقتراح حمله كيري إلى العاصمة الروسية.

وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين في مؤتمر صحفي عبر الهاتف ”لا يزال هناك الكثير من الأسئلة فيما يتعلق بالتعاون الفعلي في تنفيذ عمليات بسوريا.“

وسقط 84 قتيلا على الأقل ليل الخميس حينما انطلق مسلح بشاحنة مسرعة صوب حشد كان يشاهد عرضا للألعاب النارية خلال الاحتفال بالعيد الوطني الفرنسي في مدينة نيس. وقال السلطات الفرنسية إنه هجوم إرهابي.

وفي إشارة إلى ما وصفه ”بمذبحة لا تصدق“ في نيس ذكر كيري أنه لا توجد بؤرة للإرهابيين أكبر من سوريا.

وقال كيري في بداية اجتماعه مع لافروف ”أعتقد أن الناس في مختلف أنحاء العالم يتطلعون إلينا وينتظرون منا أن نجد وسيلة أسرع وأكثر واقعية كي يشعروا أنه تم فعل كل شيء ممكن للقضاء على آفة الإرهاب تلك.“

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below