18 تموز يوليو 2016 / 16:17 / منذ عام واحد

ميركل تبلغ إردوغان أن عقوبة الإعدام لا تتوافق "بأي شكل" مع عضوية الاتحاد الأوروبي

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل (يمينا) والرئيس التركي رجب طيب إردوغان يتحدثان لممثلي وسائل إعلام في برلين - صورة من أرشيف رويترز.

برلين (رويترز) - قالت متحدثة باسم الحكومة الألمانية إن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أبلغت الرئيس التركي طيب إردوغان يوم الاثنين أن ألمانيا تعارض بشدة إعادة تطبيق عقوبة الإعدام في تركيا وإن تطبيقها سيحرم تركيا من الانضمام لعضوية الاتحاد الأوروبي.

وأضافت المتحدثة ”حثت المستشارة الرئيس على الالتزام بمبادئ التناسب وسيادة القانون في رد الحكومة التركية (على محاولة الانقلاب)“ مضيفة أن الموجة الأخيرة من الاعتقالات والعزل في تركيا كانت مدعاة لقلق كبير.

وقالت المتحدثة إن ميركل أبلغت إردوغان أيضا خلال اتصال هاتفي أن إعادة تطبيق عقوبة الإعدام في تركيا ”لا يتوافق بأي شكل“ مع هدف أنقرة نيل عضوية الاتحاد الأوروبي.

وقال إردوغان إنه قد لا يكون هناك أي تأخير في تطبيق عقوبة الإعدام بعد محاولة الانقلاب الفاشلة مضيفا أن الحكومة ستبحث ذلك مع أحزاب المعارضة.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية-تحرير حسن عمار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below