21 تموز يوليو 2016 / 07:07 / بعد عام واحد

خمسة يمثلون أمام محكمة في باريس بتهم تتصل بهجوم نيس

حشد من الناس يتجمعون بالقرب من نصب تذكاري مؤقت ويقفون دقيقة صمت حدادا على ضحايا هجوم نيس يوم 18 يوليو تموز في نيس. تصوير: إريك جايار - رويترز

باريس (رويترز) - قال مصدر قضائي إن خمسة أشخاص تحتجزهم السلطات لاستجوابهم في الاعتداء الذي وقع بمدينة نيس الجنوبية أثناء الاحتفال بيوم الباستيل سيمثلون يوم الخميس أمام محكمة ربما تقرر فتح تحقيق رسمي معهم.

وقال المصدر إن الخمسة نقلوا من حوزة وحدة مكافحة الإرهاب الفرنسية إلى المحكمة التي ربما تقرر توجيه اتهامات لهم.

وكان تنظيم الدولة الإسلامية أعلن مسؤوليته عن الهجوم الذي شنه السائق التونسي محمد لحويج بوهلال (31 عاما) عندما صدم بشاحنة المحتفلين بيوم الباستيل في نيس مما أسفر عن مقتل 84 شخصا على الأقل.

إعداد منير البويطي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below