26 تموز يوليو 2016 / 02:02 / منذ عام واحد

مهاجم بسكين يقتل 19 شخصا في مركز للمعاقين باليابان

ضباط شرطة يقومون بتحريات بالقرب من منشأة للمعاقين تعرضت لهجوم نفذه رجل مسلح بسكين في ساجاميهارا بمقاطعة كاناجاوا في جنوب الياابان يوم الثلاثاء. تصوير تورو هاناي - رويترز.

ساجاميهارا (اليابان) (رويترز) - قالت السلطات إن رجلا يحمل سكينا قتل 19 شخصا أثناء نومهم في منشأة للمعاقين قرب طوكيو في وقت مبكر يوم الثلاثاء في أسوأ واقعة قتل جماعي في اليابان منذ عقود.

وأصيب ما لا يقل عن 25 شخصا في الهجوم على منشأة تسوكوي يامايوري-إن الواقعة في بلدة ساجاميهارا على بعد 40 كيلومترا جنوبي شرق طوكيو.

وقال يوشيهيدي سوجا كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني في مؤتمر صحفي بطوكيو ”هذا حادث مروع تنفطر له القلوب سقط فيه كثير من الضحايا.“

وقالت وكالة كيودو للأنباء إن المشتبه فيه وهو موظف سابق بالمنشأة يبلغ من العمر 26 عاما سلم نفسه للشرطة. وقال الرجل ويدعى ساتوشي يوماتسو في خطابات كتبها في فبراير شباط إنه يستطيع ”التخلص من 470 معاقا.“

وقالت كيودو إن يوماتسو كتب في خطابين تسلمهما رئيس مجلس النواب في البرلمان ”هدفي هو عالم يمكن فيه قتل المصابين بإعاقات شديدة قتلا رحيما بموافقة من يقومون برعايتهم إذا لم يكونوا قادرين على الحياة في منازلهم والتفاعل مع المجتمع.“

وقال مسؤول في ساجاميهارا لرويترز إن يوماتسو أحيل إلى مستشفى بعد أن عبر عن ”رغبته في قتل ذوي الإعاقات البالغة“. ثم أطلق سراحه يوم الثاني من مارس آذار بعد أن رأى أحد الأطباء أنه تحسن.

وذكرت وسائل الإعلام إن العاملين بالمنشأة اتصلوا بالشرطة في غضون الساعة 2:30 صباحا بالتوقيت المحلي (1730 بتوقيت جرينتش يوم الاثنين) للإبلاغ عن رجل مسلح بسكين في منشأة تسوكوي يامايوري-إن. وقالت التقارير إن الرجل كان يرتدي قميصا أسود وسروالا.

*حادث يدفع للبكاء

صحفيون يقفون أمام مبنى منشأة للمعاقين تعرضت لهجوم نفذه رجل مسلح بسكين في ساجاميهارا بمقاطعة كاناجاوا في جنوب اليابان يوم الثلاثاء. تصوير تورو هاناي - رويترز.

يوجد باليابان أحد أقل معدلات الجريمة في العالم وقال سكان ساجاميهارا إنهم في حالة صدمة. ووقعت آخر جريمة قتل في المنطقة قبل عشرة أعوام.

وقال أحد سكان البلدة الذين تجمعوا حول المنشأة ويدعى أوشيكازو شيمو ”إنها بلدة هادئة ومسالمة ولم أكن أظن أبدا أن مثل هذا الحادث يمكن أن يحدث هنا.“

خريطة لموقع هجوم ساجاميهارا. رسم توضيحي لرويترز

وقال سائق تاكسي يدعى سوسومو فوجيمورا إن المهاجم ”قال إنه يريد التخلص من المعاقين لكنه هو الشخص عديم القيمة“

وأضاف ”هؤلاء أناس لا يمكنهم الدفاع عن أنفسهم لذلك مات العديد منهم. مجرد التفكير في أن يقدم أحد على قتلهم يدفع للبكاء.“

وقالت كيودو إن أعمار القتلى تتراوح بين 19 و70 عاما وإن من بينهم تسعة ذكور وعشر إناث.

قال مسؤول بمقاطعة كاناجاوا إن الشرطة عثرت على حقيبة بها عدد من السكاكين واحدة منها على الأقل ملطخة بالدماء.

وأشارت كيودو إلى أن 29 من فرق الطوارئ تعاملت مع الحادث حيث نقل المصابون إلى ست مستشفيات على الأقل في منطقة غرب طوكيو.

وتندر جرائم القتل الجماعي بشدة في اليابان وعادة تشمل عمليات طعن. وتفرض اليابان قوانين مشددة بشأن الأسلحة وتندر حيازة عامة الناس للأسلحة النارية.

إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below