مسؤولون أمريكيون سابقون للأمن القومي يصفون تعليقات لترامب بأنها "مشينة"

Thu Aug 4, 2016 11:26pm GMT
 

واشنطن (رويترز) - في رسالة نشرت يوم الخميس وصفت مجموعة من المسؤولين الأمريكيين السابقين في مجال الأمن القومي بعضهم عمل مع جمهوريين بارزين تعليقات دونالد ترامب بشأن حلف شمال الأطلسي وضم روسيا لشبه جزيرة القرم ومسائل أخرى بأنها "مشينة".

وفي الشهر الماضي أشار المرشح الرئاسي الجمهوري إلى أنه قد لا يدافع عن شركاء الولايات المتحدة في حلف الاطلسي ما لم يزيدوا الإنفاق على الدفاع وبدا أنه يدعو روسيا إلى إختراق رسائل البريد الإلكتروني لمنافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون وأشار إلى أنه ربما يقبل ضم روسيا للقرم من أوكرانيا.

وقالت الرسالة المفتوحة التي أوردتها صحيفة واشنطن بوست "هذه بيانات مشينة تخون قيمنا المتأصلة ومصالحنا القومية التي اعتنقها الرؤساء (الامريكيون) من الحزبين كليهما."

ومن بين أبرز الديمقراطيين الموقعين على الرسالة وزيرة الخارجية الامريكية السابقة مادلين أولبرايت ووزير الدفاع السابق ليون بانيتا. ومن بين الجمهوريين الموقعين وزيرة الخارجية السابقة كونداليزا رايس.

ووقع على الرسالة أيضا الدبلوماسيون المخضرمون توم بيكرينج وبيل بيرنز ونيكولاس بيرنز ومارك جروسمان وكلهم عملوا كمساعدين لوزير الخارجية للشؤون السياسية.

(إعداد وجدي الألفي للنشرة العربية)

 
المرشح الجمهوري دونالد ترامب يتحدث أمام تجمع انتخابي في فلوريدا يوم الخميس. تصوير: إريك ثاير - رويترز