31 آب أغسطس 2016 / 11:27 / بعد عام واحد

تركيا: كان يجب على أوروبا إرسال مسؤولين كبار بعد محاولة الانقلاب

أنقرة (رويترز) - قال متحدث رئاسي تركي يوم الأربعاء إنه من غير المقبول ألا ترسل الدول الأوروبية مسؤولين كبارا لزيارة تركيا منذ محاولة الانقلاب.

رئيس الوزراء التركي رجب طيب إردوغان يتحدث في أنقرة يوم 4 أغسطس آب 2016. صورة لرويترز من الرئاسة التركية. ملحوظة: حصلت رويترز على هذه الصورة من الرئاسة التركية. تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط ويحظر إعادة بيعها أو الاحتفاظ بها في الأرشيف.

وكان إبراهيم كالين المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يتحدث بعد عدة زيارات أوروبية منخفضة المستوى في الأسابيع الأخيرة.

والعلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي أصبحت متوترة بشكل أكبر منذ محاولة الانقلاب الفاشل الشهر الماضي التي دفعت تركيا إلى تطهير مؤسسات الدولة ممن يشتبه في تعاطفهم مع الانقلاب.

وحثت دول الاتحاد الأوروبي على ضبط النفس مما أثار انتقادات من تركيا التي قالت إن هذه الدول لم تقدر التهديد الذي يمثله من يقفون وراء الانقلاب.

وتابع كالين في إفادة صحفية أنه يرحب بقرار روسيا استئناف رحلات الطيران العارض (تشارتر) بعد أن حسنت أنقرة العلاقات المتوترة مع موسكو.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below