2 أيلول سبتمبر 2016 / 20:57 / بعد عام واحد

متمردو فارك في كولومبيا يؤجلون مؤتمرا للتصديق على اتفاق السلام

رودريجو لوندونو زعيم جماعة فارك اليسارية المتمردة في كولومبيا يتحدث خلال مؤتمر صحفي في هافانا يوم 28 أغسطس آب 2016. تصوير: رويترز. تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط وتحظر إعادة بيعها أو الاحتفاظ بها في أرشيفات.

بوجوتا (رويترز) - قالت جماعة فارك اليسارية المتمردة في كولومبيا يوم الجمعة إنها أجلت مؤتمرا كان سيعقد للتصديق على اتفاق للسلام مع الحكومة لأسباب لوجستية.

وبعد ما يقرب من أربع سنوات من المحادثات المعقدة في هافانا اتفقت القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك) والحكومة الأسبوع الماضي على إنهاء الحرب التي استمرت على مدى خمسة عقود وقتلت أكثر من 220 ألف شخص وشردت الملايين.

وكان من المقرر أن تعقد فارك مؤتمرها العاشر والأخير كجماعة مسلحة في الفترة ما بين 13 و19 سبتمبر أيلول بهدف شرح محتويات اتفاق السلام لمئات من قادة الحركة المتمردة.

ولم يكشف البيان عن المزيد من التفاصيل أو يحدد موعدا لاحقا لعقد المؤتمر.

ومن المقرر أن يصوت الكولومبيون على الاتفاق في استفتاء يجرى في الثاني من أكتوبر تشرين الأول.

إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below