29 أيلول سبتمبر 2016 / 17:11 / بعد عام واحد

رئيس كولومبيا: البابا فرنسيس يزور البلاد في الربع الأول من 2017

بوجوتا (رويترز) - قال الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس يوم الخميس إن البابا فرنسيس سيزور البلاد في الربع الأول من العام القادم وذلك بعد أيام من التوقيع على اتفاقية السلام مع المتمردين الماركسيين التي أيدها البابا بشدة.

الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس يتحدث في بارانكويلا يوم 27 سبتمبر ايلول 2016. تصوير: رويترز. تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط ويحظر إعادة بيعها أو وضعها في أرشيف.

ووقع سانتوس وزعيم القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك) على الاتفاقية يوم الاثنين لتنهي حربا استمرت 52 عاما. وكان البابا فرنسيس أعرب مرارا عن تأييده للاتفاق الذي استغرقت المفاوضات بشأنه أربعة أعوام.

وقال سانتوس في مؤتمر للأعمال بالعاصمة بوجوتا ”بوسعنا أن نؤكد أنه سيأتي في الربع الأول من العام المقبل. سيأتي إلى كولومبيا لأربعة أيام وهو شرف كبير.“

والزيارة ستكون الثالثة التي يقوم بها البابا فرنسيس إلى كولومبيا.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below