مقاتلو طالبان يدخلون مدينة قندوز بشمال أفغانستان

Mon Oct 3, 2016 6:20pm GMT
 

قندوز(أفغانستان) (رويترز) - شق مقاتلو حركة طالبان طريقهم إلى وسط مدينة قندوز بشمال أفغانستان يوم الاثنين وسيطروا على التقاطع الرئيسي الذي كانوا قد رفعوا علمهم عليه قبل عام فيما مثل أكبر نجاح يحققونه في الصراع الممتد منذ 15 عاما.

وقال شهود والشرطة إن المتشددين الذين دخلوا المدينة في ساعات الصباح الأولى كانوا يهاجمون مقر الحاكم ومقر قيادة الشرطة في حين شوهد عدد من المسؤولين يهربون إلى المطار.

ويسلط الهجوم على قندوز الضوء على الوضع الأمني المتدهور في أفغانستان وقدرة طالبان على ضرب أهداف هامة ويأتي وسط تصعيد القتال في إقليم هلمند الاستراتيجي الجنوبي وعشية مؤتمر مهم للمانحين في بروكسل.

وأظهرت مقاطع نشرتها طالبان على مواقع التواصل الاجتماعي مقاتلين في قندوز وهم يتجولون في الشوارع الخالية ويصفون كيف سيطروا على مواقع للجيش واحتجزوا أسرى.

ولم يتسن لرويترز التحقق من صحة اللقطات.

وقال المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد إن قوات طالبان تعامل السكان معاملة طيبة وتعمل على إعادة الحياة إلى طبيعتها في المدينة.

وأشار شهود إلى أن المقاتلين اخترقوا خط دفاع أمني حول قندوز ودخلوا المدينة نفسها من أربع جهات قبل اندلاع الاشتباكات.

وحلقت طائرات هليكوبتر عسكرية فوق المدينة وتسنى سماع دوي إطلاق نار في قندوز حيث قاتلت القوات الأفغانية بدعم من ضربات جوية وقوات خاصة أمريكية قبل عام بالتحديد لطرد المتشددين الذين اجتاحوا المدينة.

وقال شهود إنهم رأوا مقاتلي طالبان يحملون بنادق كلاشنيكوف ورشاشات وقذائف صاروخية ويتجولون في الشوارع الخاوية ويدخلون المنازل ويتخذون مواقع لهم على الأسطح.   يتبع

 
عناصر من الشرطة الأفغانية بقندوز شمال أفغانستان يوم الأثنين تصوير: ناصر واكيف-رويترز.