28 تشرين الأول أكتوبر 2016 / 12:12 / بعد عام واحد

ضحايا مدنيون في ضربة جوية في أفغانستان

جلال آباد (أفغانستان) (رويترز) - قال متحدثون باسم الحكومة الأفغانية وحركة طالبان إن ضربة جوية استهدفت منزل قيادي في طالبان في إقليم ننكرهار بشرق أفغانستان يوم الجمعة وأسفرت عن سقوط ضحايا مدنيين.

وقال آية الله خوجياني المتحدث باسم حاكم الإقليم إن الضربة استهدفت منزل مولوي محمد علم القيادي بالحركة في منطقة شيرزاد. وأضاف أن الضربة تسببت في سقوط ضحايا لكنه لم يستطع تحديد العدد.

وقال مسؤول بالشرطة إن طائرة بدون طيار نفذت الضربة وإنها قتلت أربعة أشخاص داخل المنزل.

وقال نجيب الله كماوال مسؤول الخدمات الصحية بالإقليم إن 12 مدنيا أصيبوا بينهم سبعة أطفال وخمس نساء ونقلوا إلى مستشفى محلي. وأضاف أن أربعة منهم حالتهم خطيرة.

وقال متحدث باسم مهمة الدعم الحازم التي يقودها حلف الأطلسي إن قوات أمريكية نفذت ضربة في شيرزاد يوم الجمعة دفاعا عن ”قوات صديقة“. ولم يدل المتحدث في تصريحه في كابول بتفاصيل أخرى لكنه أضاف أنه سيتم التحقيق في التقارير التي تحدثت عن وقوع ضحايا مدنيين.

وقال المتحدث البرجادير جنرال تشارلز كليفلاند في بيان بالبريد الإلكتروني ”نأخذ جميع مزاعم وقوع ضحايا مدنيين بمحمل الجد وسنتعاون مع شركائنا الأفغان لمراجعة كل ما له صلة.“

وقالت حركة طالبان في بيان إن قوات أمريكية وأفغانية شنت هجوما بريا على منزل محمد علم عقب ضربة جوية قتل فيها مدنيان وأصيب أكثر من 30 شخصا.

إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below