November 30, 2018 / 6:45 AM / 7 months ago

جرائم الكراهية في كندا‭ ‬ترتفع 47% في 2017

أشخاص في وقفة تضمانية مع الجالية الإسلامية في مونتريال. صورة من أرشيف رويترز

تورونتو (رويترز) - أظهرت أرقام نشرها مكتب الإحصاءات في كندا أن جرائم الكراهية في البلاد قفزت في عام 2017 بنسبة 47 بالمئة وأنها استهدفت بالأساس المسلمين واليهود والسود.

وقال المكتب إن الزيادة الأكبر كانت في جرائم الكراهية ضد المسلمين في عام شهد واقعة إطلاق نار داخل مسجد في إقليم كيبيك ومقترحا حكوميا بشأن ظاهرة (رهاب الإسلام) أثار في حد ذاته مشاعر مناهضة للمسلمين.

وتماثل هذه الزيادة ارتفاعا في جرائم الكراهية في الولايات المتحدة، حيث زادت في 2017 للعام الثالث على التوالي، بحسب مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي).

وقال إحسان جاردي المدير التنفيذي للمجلس الوطني لمسلمي كندا ”صدمتنا الأرقام وفي ذات الوقت لم نصدم... فهذه الزيادة لم تحدث من فراغ“.

وقالت أميرة الغوابي عضو مجلس شبكة مناهضة الكراهية إن كندا ليست محصنة ضد الخطاب القادم من الولايات المتحدة.

وتشمل الأرقام التي نشرت يوم الخميس الجرائم التي أُبلغت بها الشرطة وتأكد أنها مدفوعة بالكراهية ضد مجموعة محددة من الناس.

وقال مكتب الإحصاءات الكندي إن ثلثي هذه الجرائم لا يتم الإبلاغ عنها.

وزاد عدد جرائم الكراهية ضد المسلمين بأكثر من المثلين من 139 إلى 349 جريمة. وقفز عدد جرائم الكراهية ضد السود بنسبة 50 بالمئة من 214 إلى 321 جريمة.

إعداد أشرف صديق للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below