January 11, 2020 / 2:45 AM / in 7 months

إعادة انتخاب رئيسة تايوان بأغلبية ساحقة في توبيخ لاذع للصين

تايبه (رويترز) - أعاد التايوانيون يوم السبت انتخاب الرئيسة تساي إينج وين بأغلبية ساحقة في توبيخ لاذع للصين التي حاولت من خلال التهديدات العسكرية والإغراءات الاقتصادية جعل تايبه تقبل حكمها، وتشير النتيجة إلى احتمال حدوث مزيد من التوتر مع بكين.

وكانت قضيتا الصين، التي تقول إن تايوان جزء منها، والاضطرابات في هونج كونج من القضايا الرئيسية في الحملة الانتخابية. وجعلت تساي تايوان مشكاة أمل للمحتجين في المستعمرة البريطانية السابقة هونج كونج ورفضت بحزم عرض الصين على تايوان المتمثل في مبدا ”دولة واحدة ونظامان“.

وتقول الصين إن تايوان أرضها المقدسة وإنها ستستردها بالقوة إذا لزم الأمر، وهو تهديد أطلقه الرئيس الصيني شي جين بينغ مجددا قبل عام لكنه قال إنه يفضل الحل السلمي ”دولة واحدة ونظامان“ وهو المبدأ الذي يتيح قدرا كبيرا من الحكم الذاتي أشبه بالوضع في هونج كونج.

ولم يكن المبدأ المعمول به في هونج كونج يلقى شعبية في تايوان وهو أقل قبولا الآن بعد احتجاجات المدينة.

وقالت تساي للصحفيين عقب فوزها ”نأمل أن تفهم السلطات في بكين أن تايوان البلد الديمقراطي الذي ترأسه حكومة اختارها الشعب لن يذعن للتهديدات والترهيب“.

وأضافت أن بكين بحاجة لفهم رغبة الشعب التايواني وأنه هو الذي يحدد مستقبله.

وفازت تساي على منافسها هان كو يو الذي ينتمي لحزب كومينتانج (الحزب القومي الصيني) المعارض الذي يؤيد توثيق العلاقات مع بكين بفارق يتجاوز 2.6 مليون صوت.

وحصلت تساي على 8.2 مليون صوت في المجمل محققة أكبر نسبة في أي انتخابات تايوانية منذ أن شهدت الجزيرة أول انتخابات رئاسية في عام 1996.

إعداد محمد عبد اللاه ومعاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below