April 13, 2020 / 1:52 PM / 4 months ago

وفاة بحار أمريكي من طاقم حاملة طائرات بعد إصابته بكورونا

حاملة الطائرات الأمريكية تيودور روزفلت في فيتنام يوم 5 مارس آذار 2020 - رويترز

واشنطن (رويترز) - توفي بحار أمريكي يوم الاثنين بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد في أول وفاة لأحد أفراد طاقم حاملة الطائرات تيودور روزفلت التي تفشى المرض فيها.

كان قائد حاملة الطائرات الكابتن بريت كروزر قد دعا قيادة البحرية في خطاب صريح إلى اتخاذ إجراءات أقوى لإنقاذ أرواح بحارته ووقف انتشار الفيروس على متن السفينة.

وحتى الآن، ثبتت إصابة حوالي 585 بحارا على متن حاملة الطائرات التي تعمل بالطاقة النووية بالفيروس. ونُقل حوالي أربعة آلاف بحار من حاملة الطائرات إلى منشآت في جوام التي رست فيها السفينة بعد أن أصبح عدد الإصابات بها في ازدياد.

وأفضى خطاب قائد حاملة الطائرات إلى سلسلة من التطورات أدت إلى إقالته واستقالة وزير البحرية الأمريكي بالوكالة توماس مودلي الأسبوع الماضي.

وجاءت استقالة مودلي بعد انتقادات متصاعدة لإقالته كروزر وسخريته منه.

وقالت البحرية الأمريكية في بيان إن البحار الذي دخل العناية المركزة في جوام الأسبوع الماضي توفي إثر معاناته من مضاعفات متعلقة بإصابته بالمرض.

وهذه أول وفاة لأحد أفراد البحرية الأمريكية التي بلغ عدد المصابين بالفيروس بين أفرادها قرابة 900 حتى الآن وهي أيضا أول وفاة بالمرض لعسكري أمريكي بالخدمة.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير معاذ عبد العزيز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below