April 13, 2020 / 5:37 PM / a month ago

متحدث باسم طالبان: محادثات بين مسؤولين من أمريكا وطالبان في الدوحة

واشنطن (رويترز) - قال متحدث باسم حركة طالبان إن كبير المفاوضين الأمريكيين وأكبر قائد عسكري أمريكي في أفغانستان عقدا محادثات يوم الاثنين مع مسؤولين من طالبان في الدوحة بشأن الخلاف حول الإفراج عن السجناء والذي أحبط جهود صنع السلام التي تقودها الولايات المتحدة.

كبير المفاوضين الأمريكيين في المحادثات مع حركة طالبان الأفغانية زلماي خليل زاد - صورة من أرشيف رويترز.

وجاءت المحادثات التي عقدت رغم جائحة فيروس كورونا العالمية في أعقاب بعض التقدم بشأن الإفراج عن السجناء حيث أفرجت كابول عن نحو 300 من معتقلي الحركة في حين أطلقت طالبان سراح دفعة أولى من سجناء الحكومة.

كان الخلاف بشأن الإفراج عن السجناء وزيادة الهجمات من جانب طالبان وقضايا أخرى قد جمد الجهود التي تقودها واشنطن لإنهاء أطول الحروب الأمريكية وعقود من الصراع في أفغانستان.

وقال سهيل شاهين المتحدث باسم مكتب طالبان في الدوحة على تويتر إن المبعوث الأمريكي الخاص زلماي خليل زاد والجنرال سكوت ميلر اجتمعا مع الملا عبد الغني بارادار أحد مؤسسي حركة طالبان وكبير مفاوضيه.

وقال شاهين إن الجانبين بحثا ”التنفيذ الكامل“ للاتفاق الذي أبرمته الولايات المتحدة وطالبان في 29 فبراير شباط بشأن انسحاب القوات الأمريكية على مراحل من أفغانستان ”بالإضافة إلى التأخير في الإفراج عن السجناء“.

وأضاف ”جرى أيضا مناقشة انتهاكات الاتفاق وقضايا أخرى وسبل حلها“. ولم يذكر شاهين أي تفاصيل أخرى.

كانت طالبان اتهمت الولايات المتحدة الأسبوع الماضي بانتهاك الاتفاق من خلال دعم عمليات لقوات الأمن الأفغانية في بعض المناطق بالبلاد وحذرت من أن أي دعم من هذا النوع سيعرض الاتفاق للخطر.

ولم يصدر أي تعليق من وزارة الخارجية الأمريكية التي كانت قد أعلنت في وقت سابق أن خليل زاد سيجتمع مع مسؤولين من طالبان لبحث

”التحديات الراهنة في تنفيذ الاتفاق بين الولايات المتحدة وطالبان“.

ويدعو اتفاق 29 فبراير شباط إلى الإفراج عن نحو خمسة آلاف محتجز من طالبان وما يصل إلى ألف أسير من الحكومة تمهيدا لبدء مفاوضات سلام في 10 مارس آذار بين الحركة ووفد أفغاني يضم مسؤولين من حكومة كابول.

وطالبت طالبان بالإفراج عن الخمسة آلاف سجين قبل مشاركتها في المحادثات. ورفض الرئيس أشرف غني، الذي لم تكن حكومته طرفا في الاتفاق، طلب الحركة.

أعلن المسلحون يوم الأحد أنهم سلموا 20 سجينا من الحكومة الأفغانية للجنة الدولية للصليب الأحمر في قندهار. وأكد رئيس مكتب الصليب الأحمر في أفغانستان على تويتر إطلاق سراح السجناء.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير أشرف راضي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below