April 15, 2020 / 9:46 PM / 2 months ago

مسؤولون: أمريكا قد توجه تمويلها إلى جماعات إغاثة أخرى بدلا من منظمة الصحة

شعار منظمة الصحة العالمية على مبنى مقرها الرئيسي في جنيف يوم 2 فبراير شباط 2020. تصوير: دينيس باليبوس - رويترز.

واشنطن (رويترز) - قال مسؤولون كبار بإدارة الرئيس دونالد ترامب يوم الأربعاء إن الولايات المتحدة قد تعيد توجيه نحو 400 مليون دولار كانت ستدفعها إلى منظمة الصحة العالمية هذا العام إلى جماعات إغاثة أخرى وذلك بعدما أوقف ترامب تمويل المنظمة التابعة للأمم المتحدة بسبب أسلوب تعاملها مع تفشي فيروس كورونا.

وقال المسؤولون إن واشنطن دفعت بالفعل 58 مليون دولار هذا العام إلى المنظمة التي تتخذ من جنيف مقرا وهو ما يمثل نصف المبلغ المقرر دفعه لعام 2020 تحت بند المساهمة المقدرة.

وقال مسؤول كبير في إدارة ترامب ”سنوقف الشريحة الثانية. يمكننا بسهولة منح هذه الأموال إلى الصليب الأحمر“ أو أي منظمة مماثلة.

وعادة ما تقدم الولايات المتحدة أيضا عدة مئات من الملايين سنويا في صورة تمويل طوعي لبرامج محددة لمنظمة الصحة العالمية مثل القضاء على شلل الأطفال، والتلقيح من أمراض يمكن تجنبها، ومكافحة الإيدز والالتهاب الكبدي، والسل، والأطفال حديثي الولادة، وصحة المراهقين.

ولم تتضح بشكل فوري قيمة التمويل الطوعي الذي قدمته الولايات المتحدة بالفعل إلى برامج منظمة الصحة العالمية في 2020.

وقال مسؤول كبير آخر في إدارة ترامب ”يمكننا العثور على شريك آخر غير منظمة الصحة العالمية. ستنفق هذه الأموال مع شركاء آخرين“.

وأعلن ترامب يوم الثلاثاء أن تمويل الولايات المتحدة سيتوقف فيما تراجع واشنطن دور منظمة الصحة العالمية ”في سوء الإدارة البالغ والتستر على انتشار فيروس كورونا“ وهو ما قال إنه سيستغرق في الغالب بين 60 إلى 90 يوما.

إعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below